بحث عن بحث

3-مظاهر اليسر في الزكاة:

يظهر ذلك في:

1- تقريرها من حيث المبدأ، وكافي ذلك من الحكمة العظيمة، ففيها: توسعة للفقراء، وزكاة المال وطهرة له وتطهيراً لقلب المخرج لها، وإشعاراً بالتعاون والتكاتف بين الناس.

2- في مقدارها سواء كانت من النقدين، أو الماشية، أو الزروع والثمار ففي الماشية لابد أن تكون سائمة أغلب الحول، وفي الزروع إذا كانت تسقى ففيها نصف العشر، وإذا كانت لا تسقى ففيها العشر، وهذا الواجب لا يمثل إلا نسبة صغيرة من مال فائض عند المالك، ومن المعلوم أنها لا تجب في كل ما يملك الإنسان فالدار التي يسكنها والمركب الذي يركبه وكل ما يستهلكه لا زكاة فيه. 

3- في وقت إخراجها، فمن شرط ذلك أن يحول عليها الحول فلا تخرج إلا مرة في العام.