بحث عن بحث

14- بابُ قَوْلِ اللهِ تَعَالى: ﴿أَيُشْرِكُونَ مَا لَا يَخْلُقُ شَيْئًا وَهُمْ يُخْلَقُونَ ﴿191﴾ وَلَا يَسْتَطِيعُونَ لَهُمْ نَصْرًا وَلَا أَنْفُسَهُمْ يَنْصُرُونَ[الأعراف: 191- 192].

وَقَوْلِهِ: ﴿وَالَّذِينَ تَدْعُونَ مِنْ دُونِهِ مَا يَمْلِكُونَ مِنْ قِطْمِيرٍ ﴿13﴾ إِنْ تَدْعُوهُمْ لَا يَسْمَعُوا دُعَاءَكُمْ وَلَوْ سَمِعُوا مَا اسْتَجَابُوا لَكُمْ وَيَوْمَ الْقِيَامَةِ يَكْفُرُونَ بِشِرْكِكُمْ وَلَا يُنَبِّئُكَ مِثْلُ خَبِيرٍ)[فاطر: 13].

وَفِيالصَّحِيحِ عَنْ أَنَسٍ  قَالَ:شُجَّ النَّبيُّ صلى الله عليه وسلم يَوْمَ أُحُدٍ وَكُسِرَتْ رُبَاعِيَّتُهُ فَقَالَ: «كَيْفَ يُفْلِحُ قَوْمٌشَجُّوانَبِيَّهُمْ» فَنَزَلَتْ:﴿لَيْسَ لَكَ مِنَ الْأَمْرِ شَيْءٌ [آل عمران: 128].

وَفِيهِعَنِابْنِعُمَرَ - رضي اللهُ عنهما - أَنَّهُ سَمِعَ رَسُولَ الله صلى الله عليه وسلم يَقُولُ إِذا رَفَعَرَأْسَهُمِنَ الرُّكوعِ فِي الرَّكْعَةِ الأَخِيرةِ مِنَ الفَجْرِ: «اللَّهُمَّ الْعَنْ فُلاناً وَفُلاناً»، بَعْدَمَايَقُول: «سمِعَ اللهُ لِمَنْ حَمِدَهُ، رَبَّنَا وَلَكَ الْحَمْدُ». فَأَنْزَلَ اللهُ: "     "وَفِيرِوَايةٍ : يَدْعُو على صَفْوَانَ بْنِ أُمَيَّةَ وَسُهَيْلِ بْنِ عَمْرٍو وَالْحَارِثِ بْنِهِشَامٍ،فنزلتْ: "    ".وَفِيهِ عَنْ أبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللهُ عنْهُ قَال: قَامَرَسُولُ اللهِ  صلى الله عليه وسلم حِينَ أُنْزِلَ عَلَيْهِ: ﴿وَأَنْذِرْ عَشِيرَتَكَ الْأَقْرَبِينَ﴾[الشعراء:214]. فَقَالَ:«يَا مَعْشَرَ قُرَيْشٍ – أَوْ كَلِمَةً نَحْوَهَا – اشْتَرُوا أَنْفُسَكُم، لا أُغنِيعَنْكُمْمِنَ اللهِ شَيْئاً، يَا عَبَّاسُ بْن عَبْدِ الُمطَّلِبِ، لاَ أُغْنِي عَنْكَ مِنَ اللهِ شَيْئاً، يَا صَفِيَّةُعَمَّةَرَسُولِ اللهِ صلى الله عليه وسلم لاَ أُغْنِي عَنْكِ مِنَ اللهِ شَيْئاً، وَيَافَاطِمَةُ بِنْتَمُحَمَّدٍ،سَلِيني مِنْ مَالِي مَا شِئْتِ، لاَ أُغْنِي عَنْكِ مِنَ اللهِ شيْئاً».