بحث عن بحث

21- بَابُ مَا جَاءَ في حمايةِ الْمُصْطفَى صلى الله عليه وسلم جَنابَ التَّوْحِيد

وَسَدِّهِكُلَّ طريقٍ يُوَصِّلُ إِلَى الشِّركِ

وَقَوْلِ اللهِ تَعَالَى: لَقَدْ جَاءَكُمْ رَسُولٌ مِنْ أَنْفُسِكُمْ عَزِيزٌ عَلَيْهِ مَا عَنِتُّمْ حَرِيصٌ عَلَيْكُمْ بِالْمُؤْمِنِينَ رَءُوفٌ رَحِيمٌ﴿128 فَإِنْ تَوَلَّوْا فَقُلْ حَسْبِيَ اللَّهُ لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ عَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ وَهُوَ رَبُّ الْعَرْشِ الْعَظِيمِ [التوبة: 128-129]

وَعَنْأَبِي هُرَيرَةَ رضي الله عنهقَالَ: قَالَ رَسُولُ الله صلى الله عليه وسلم: «لاَ تَجْعَلُوا بُيُوتكُمْ قُبُوراً، وَلاَ تَجْعَلُوا قَبْرِي عِيداً، وَصَلُّوا عَلَيَّ،فَإِنَّ صَلاَتَكُمْ تَبْلُغُني حَيْثُ كُنْتُمْ» رواهُ أَبُو دَاوُدَ بِإِسْنَادٍ حَسَنٍ وَرُوَاتُهُ ثِقَاتٌ.

وَعَنْعَلِيِّبْنِ الْحُسينِ رضي الله عنه: أَنَّهُ رَأَى رَجُلاً يَجيءُ إلَى فُرْجَةٍ كَانت عِنْدَ قَبْرِ النَّبيِّ صلى الله عليه وسلم فَيدخُلُ فيهَا فَيدْعُو فَنَهاهُ، وَقَالَ: أَلا أُحَدِّثكم حَدِيثاً سَمِعْتُهُ مِنْ أبِيعَنْجَدِّي عَنْ رَسُولِ الله صلى الله عليه وسلم قَالَ: «لاَ تَتَّخِذُوا قَبْري عِيداً وَلاَبيُوتَكُمْقُبُوراً وصَلُّوا عَلَيَّ فَإِنَّ تَسْلِيمَكُمْ يَبْلُغُني أَيْنَ كُنْتُمْ» رواهُ في الْمُخْتَارَةِ.