بحث عن بحث

فضائل القرآن الكريم

يمكن بيان فضائل القرآن الكريم من خلال المعالم الآتية:

1-الأجر العظيم المترتب على تلاوته، لقول النبي ﷺ: «من قرأ حرفًا من كتاب الله فله به حسنة والحسنة بعشر أمثالها، لا أقول: ألم حرف، ولكن ألف حرف ولام حرف وميم حرف«(1).

2-فضل قارئه ومتعلمه ومعلمه: لقول النبي ﷺ: «خيركم من تعلم القرآن وعلّمه«(2).

3-لأنه يستحق الغبطة، لقول النبي ﷺ: «لا حسد إلا في اثنتين رجل آتاه الله القرآن فهو يقوم به آناء الليل وآناء النهار ورجل آتاه الله مالاً فهو ينفقه آناء الليل وآناء النهار«(3).

4-إن أهل القرآن هم أهل الله لقول النبي ﷺ: «إن لله أهلين من الناس قالوا يا رسول الله من هم قال هم أهل القرآن أهل الله وخاصته«(4).

5-أنه يشفع لأصحابه، لقول النبي ﷺ: «اقرأؤا القرآن فإنه يأتي يوم القيامة شفيعًا لأصحابه«(5).

6-أن قارئه صاحب رفعة، لقول النبي ﷺ: «يقال لصاحب القرآن: اقرأ وارق، ورتل كما كنت ترتل في الدنيا فإن منزلتك عند آخر آية تقرؤها«(6).

7-حافظه وقارئه مع السفرة الكرام البررة، لقول النبي ﷺ: «الماهر بالقرآن مع السفرة الكرام البررة والذي يقرأ القرآن ويتعتع فيه وهو عليه شاق له أجران«(7).

8-أن الله تعالى أقسم به فقال: {ق ۚ وَالْقُرْآنِ الْمَجِيدِ}(8).

9-فضلاً عن الآثار الإيجابية على شخصية القارئ ونفسيته، لقوله ﷺ: «مثل الذي يقرأ القرآن كالأترجة طعمها طيب وريحها طيب والذي لا يقرأ القرآن كالتمرة طعمها طيب ولا ريح لها ومثل الفاجر الذي يقرأ القرآن كمثل الريحانة ريحها طيب وطعمها مر ومثل الفاجر الذي لا يقرأ القرآن كمثل الحنظلة طعمها مر ولا ريح لها«(9).

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

(1) أخرجه الترمذي (ص654، رقم 2910) كتاب فضائل القرآن، باب فيمن قرأ حرفًا من كتاب الله تعالى.

(2) أخرجه البخاري (ص901، رقم 5027) كتاب فضائل القرآن، باب خيركم من تعلم القرآن وعلمه.

(3) سبق تخريجه.

(4) أخرجه ابن ماجه (ص32، رقم 215) كتاب الإيمان، باب فضل من تعلم القرآن. ورواه الحاكم في المستدرك (1/556، رقم 2046).

(5) أخرجه مسلم (ص325، رقم 804) كتاب صلاة المسافرين، باب فضل قراءة القرآن.

(6) أخرجه الترمذي (ص655، رقم 2914).

(7) أخرجه مسلم (ص323، رقم 1862) كتاب صلاة المسافرين، باب فضل الماهر بالقرآن.

(8) [ق: 1]

(9) أخرجه البخاري (ص900، رقم 5020) كتاب فضائل القرآن، باب فضل القرآن على سائر الكلام.