بحث عن بحث

صور من قطع الأرحام

كما أن لصلة الرحم والتودد إليها صورًا، فإن لقطعها أيضًا صورًا وأشكالاً، ومن أهمها:

1- عدم دعوتهم إلى توحيد الله تعالى، وإلى الإسلام، إذا كانوا غير مسلمين، وهو تقصير شرعي مركّب، لأن الدعوة واجبة على كل مسلم، ثم لأن هؤلاء المدعوين من الأقارب الذين لهم الأولوية لهذه الدعوة.

2- مقاطعتهم بالكلام والزيارات، فلا يسلم عليهم ولا ينظر إليهم، ولا يسأل عن أحوالهم، وهو إثم مع عامة المسلمين فكيف إذا كانوا من المقربين من ذوي الرحم؟! يقول عليه الصلاة والسلام: «لا يحل لمسلم أن يهجر أخاه فوق ثلاث ليال«(1).

3- عدم إعانتهم ماليًا، إذا كانوا بحاجة إلى ذلك، فإن الإنفاق على الفقير القريب أولى من الإنفاق على الفقير البعيد.

4- عدم مشاركتهم في الأفراح، كالزواج أو الأعياد أو مكاسب تجارية أو غيرها من وجوه الفرح، وكذلك عدم مشاركتهم وعزائهم في مصائبهم، كالموت أو المرض أو الخسارة وغيرها.

5– إيذاؤهم معنويًا، كالغيبة والنميمة، أو الكذب عليهم، أو إيذاؤهم ماديًا من خلال الربا أو الغش أو السرقة وغيرها.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

(1) أخرجه البخاري (ص1060، رقم 6077) كتاب الأدب، باب الهجر. ومسلم (ص1122، رقم 2558) كتاب البر والصلة، باب صلة الرحم.