بحث عن بحث

الوقاية من السحر (1-2)

لقد حدد الإسلام للمؤمنين بعض المعالم الإيمانية من الأقوال والأفعال للاحتراز من السحر والوقاية منه، ومن أهم هذه المعالم:

1- الإيمان بالله تعالى وقوة الاعتقاد بعظمته وقدرته على الخلق، وأن الخير والشر بيده سبحانه تعالى، فلا يُخاف من أحد غيره، وهو المستعان في جميع الأمور والشؤون، وكذلك الإيمان المطلق بضعف الشياطين وأوليائهم من السحرة والمشعوذين، يقول تبارك وتعالى: {إِنَّ كَيْدَ الشَّيْطَانِ كَانَ ضَعِيفًا}(1)،ويقول أيضًا: {وَلَا يُفْلِحُ السَّاحِرُ حَيْثُ أَتَىٰ}(2).

2- الإخلاص لله تعالى في الطاعات والعبادات، لأن النية الصادقة تقرّب العبد من ربه وتجعله في مأمن من المكائد الشيطانية وأفعال السحرة والمشعوذين، يقول تبارك وتعالى: {بَلَىٰ مَنْ أَسْلَمَ وَجْهَهُ لِلَّهِ وَهُوَ مُحْسِنٌ فَلَهُ أَجْرُهُ عِندَ رَبِّهِ وَلَا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلَا هُمْ يَحْزَنُونَ}(3).

3- الاستعاذة بالله تعالى من شر الشياطين والسحرة وجميع الأشرار، وقد أمر الله تعالى بهذه الاستعاذة فقال لرسوله ﷺ: {قُلْ أَعُوذُ بِرَبِّ الْفَلَقِ . مِن شَرِّ مَا خَلَقَ . وَمِن شَرِّ غَاسِقٍ إِذَا وَقَبَ . وَمِن شَرِّ النَّفَّاثَاتِ فِي الْعُقَدِ}(4). وقال أيضًا: {وَإِمَّا يَنزَغَنَّكَ مِنَ الشَّيْطَانِ نَزْغٌ فَاسْتَعِذْ بِاللَّهِ ۖ إِنَّهُ هُوَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ}(5).

عن ابن عباس رضي الله عنهما قال: كان النبي ﷺ يعوذ الحسن والحسين ويقول: «إن أباكما كان يعوذ بها إسماعيل وإسحاق: أعوذ بكلمات الله التامة من كل شيطان وهامة ومن كل عين لامة«(6).

4- التوكل الصحيح الصادق على الله يجعل صاحبه في ذمة الله تعالى وفي حمايته، فلا يتمكن الشياطين والسحرة من التأثير عليه أو إلحاق الأذى به في نفسه أو ماله أو أي شيء من خواصه، يقول تبارك وتعالى: {وَمَن يَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ فَهُوَ حَسْبُهُ}(7).

5- المحافظة على الطاعات والعبادات، كأداء الصلوات في أوقاتها ومع جماعة المسلمين، يقول تعالى: {إِنَّ الصَّلَاةَ كَانَتْ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ كِتَابًا مَّوْقُوتًا}(8)، ويقول عليه الصلاة والسلام: «من صلى الصبح فهو في ذمة الله«(9).

6- قراءة القرآن، لأنه حرز من الشياطين وشرورهم، يقول تبارك وتعالى: {وَإِذَا قَرَأْتَ الْقُرْآنَ جَعَلْنَا بَيْنَكَ وَبَيْنَ الَّذِينَ لَا يُؤْمِنُونَ بِالْآخِرَةِ حِجَابًا مَّسْتُورًا}(10).

وقد جاء الحث كثيرًا على قراءة آية الكرسي وسورة الإخلاص والفلق والناس في الصباح والمساء ثلاث مرات.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

(1) [النساء: 76]

(2) [طه: 69]

(3) [البقرة: 112]

(4) [الفلق: 1-4]

(5) [فصلت: 36]

(6) أخرجه البخاري (ص565، رقم3371) كتاب أحاديث الأنبياء، باب يزفون النسلان في المشي.

(7) [الطلاق: 3]

(8) [النساء: 103]

(9) أخرجه مسلم (ص265، رقم1493) كتاب المساجد، باب فضل صلاة العشاء والصبح جماعة.

(10)  [الإسراء: 45]