بحث عن بحث

أصدق الرؤيا

إن أصدق الرؤيا وأقربها إلى الحقيقة تلك التي تكون آخر الليل وفي الأسحار، كما قال بعض أهل العلم، لفضل هذا الوقت وخاصيته أنه وقت نزول الرحمة والسكينة على العباد، كما أنه من الأزمان التي يستجاب فيها الدعاء والسؤل، إضافة إلى أن جسم النائم يكون في هذا الوقت أكثر راحة وهدوءًا من بداية الليل، الأمر الذي يجعل الرؤيا بعيدة عن الشواغل والمسؤوليات والمشكلات، فتكون أقرب إلى الحقيقة من غيرها من الأوقات والأزمان.