بحث عن بحث

 

وصف المشرف العام على شبكة السنة النبوية وعلومها الاستاذ الدكتور فالح بن محمد الصغير الكلمة السامية التي وجهها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز بأنها تجسيدا لمدى حرصه حفظه الله على وطنه وأبناءه وقال الدكتور الصغير أن الملاحظ في كلمة الملك بأنها قدمت خطوطا عريضة و خريطة عمل محورها استمرار مسيرة البناء والعطاء في جميع المناطق والمحافظات والاهتمام بالمواطن والسعي في تلبية احتياجاته باعتباره المحور الرئيسي في اهتمامه حفظه الله مبينا أن هذه الكلمة التي اشتملت على هذه الخريطة تنطلق من ثوابت هذا الوطن الذي أرسى قواعده المؤسس الملك عبدالعزيز رحمه الله فأصبحت منطلقات تنير الدرب في مسيرة هذا الوطن المعطاء والتي تقوم على الشريعة الاسلامية وما ينبثق منها من المصالح المرعية .

كما بين فضيلته أن الكلمة تنضح منها روح المحبة والإخاء لأبناء هذا الوطن وذلك من اسلوبها وفكرها .

ورجى الدكتور الصغير من كافة المؤسسات والمفكرين وسائر ابناء الوطن وفئاته بتفعيل هذه الكلمة وما حوته من المعاني والأفكار التي يجب ان تكون منارة يحتذى بها داعيا لخادم الحرمين الشريفين بالتوفيق والإعانة والتسديد وللوطن بالأمن والرخاء والاستقرار والنماء

كما أشاد مدير عام شبكة السنة النبوية وعلومها الدكتور محمد بن عدنان السمان بالمضامين التي احتواها خطاب خادم الحرمين الشريفين من تعزيز للوحدة الوطنية بين أبناء الوطن مؤكدا ان ذلك سيكون بحول الله سدا منيعا ضد من يحاول المساس بأمن البلد واستقراره مثمنا بما أكده المليك باستمرار الدور الريادي للمملكة في الاهتمام بقضايا الامة وهو نهج سارت عليه الدولة منذ تأسيسها  .