بحث عن بحث

 

 

مؤتمر الفتوى وضوابطها

 

 

نيابة عن خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز يفتتح صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل بن عبدالعزيز أمير منطقة مكة المكرمة يوم السبت العشرين من الشهر الجاري مؤتمر الفتوى وضوابطها الذي يعقده المجمع الفقهي الإسلامي في رابطة العالم الإسلامي خلال الفترة من العشرين حتى الرابع والعشرين من شهر المحرم الجاري وذلك بمقر الرابطة بمكة المكرمة.

 

وأوضح الأمين العام للرابطة الدكتور عبدالله بن عبدالمحسن التركي أن هذا المؤتمر يأتي في وقت ازدادت فيه الحاجة إلى بحث شؤون الإفتاء ووضع ضوابط عملية للفتوى مشيراً إلى أن المؤتمر سيبحث موضوعه من خلال ثمانية محاور هي الفتوى وأهميتها والفتوى وتأكيد الثوابت الشرعية والاجتهاد الجماعي وأهميته في مواجهة مشكلات العصر والفتاوى الشاذة وخطرها وتغيير الفتوى والتلفيق وتنظيم الفتوى وأحكامه وآلياته وفتاوى الفضائيات.

 

وبيّن الدكتور التركي أن عدداً من أصحاب الفضيلة أعضاء المجلس الفقهي الإسلامي في الرابطة سيشاركون في المؤتمر إلى جانب عدد من العلماء والفقهاء وأساتذة الفقه في الجامعات الإسلامية حيث أعد المشاركون البحوث وأوراق العمل لمناقشة محاور المؤتمر مشيراً إلى أن المؤتمر سيصدر في ختام جلساته ميثاقاً للفتوى يتضمن ضوابط شرعية علمية للإفتاء.

 

وأعرب عن الأمل في أن يحقق المؤتمر أهدافه في تأصيل مسائل الإفتاء وأن يسهم في معالجة المشكلات التي تتعرض لها الفتوى في هذا العصر الذي كثر فيه المتصدون للإفتاء

عبر المحطات الفضائية والانترنت وغيرها من وسائل الإعلام.

 

                          المصدر/ جريدة الرياض اليومية

 

                   الأحد7 محرم 1430هـ - 4 يناير2009م - العدد 14804