بحث عن بحث

 

مثل الصلوات الخمس

 

 عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ: (أَرَأَيْتُمْ لَوْ أَنَّ نَهْرًا بِبَابِ أَحَدِكُمْ يَغْتَسِلُ مِنْهُ كُلَّ يَوْمٍ خَمْسَ مَرَّاتٍ هَلْ يَبْقَى مِنْ دَرَنِهِ شَيْءٌ؟ قَالُوا: لَا يَبْقَى مِنْ دَرَنِهِ شَيْءٌ. قَالَ: فَذَلِكَ مَثَلُ الصَّلَوَاتِ الْخَمْسِ يَمْحُو اللَّهُ بِهِنَّ الْخَطَايَا)(1).

شرح المفردات(2):

(أَرَأَيْتُمْ ): هُوَ اسْتِفْهَام تَقْرِير مُتَعَلِّق بِالِاسْتِخْبَارِ, أي: أَخْبِرُونِي هَلْ يَبْقَى؟

(نَهْرًا): وَالنَّهْرُ بِفَتْحِ الْهَاءِ وَسُكُونِهَا مَا بَيْنَ جَنْبَي الْوَادِي , سُمِّيَ بِذَلِكَ لِسِعَتِهِ.

(مِنْ دَرَنِهِ): الدَّرَن الْوَسَخ, وَقَدْ يُطْلَقُ الدَّرَن عَلَى الْحَبِّ الصِّغَار الَّتِي تَحْصُلُ فِي بَعْضِ الْأَجْسَادِ.

 

شرح الحديث:

َقَالَ اِبْن الْعَرَبِيِّ: وَجْه التَّمْثِيل أَنَّ الْمَرْءَ كَمَا يَتَدَنَّسُ بِالْأَقْذَارِ الْمَحْسُوسَةِ فِي بَدَنِهِ وَثِيَابِهِ وَيُطَهِّرُهُ الْمَاءُ الْكَثِير, فَكَذَلِكَ الصَّلَوَات تُطَهِّرُ الْعَبْد عَنْ أَقْذَار الذُّنُوب حَتَّى لَا تُبْقِي لَهُ ذَنْبًا إِلَّا أَسْقَطَتْهُ(3).

 

من فوائد الحديث:

1-             فضل الصلاة وأنها سبب لتكفير الخطايا والسيئات.

2-     على المسلم العناية بهذه الفريضة العظيمة، والحرص على أدائها مستوفية الشروط والأركان والواجباب وما استطاع من المستحبات، حتى يتعاظم أثرها في تطهير المسلم من الذنوب والخطايا.

3-             أن يحرص المسلم على الأعمال الصالحة حتى تكفر ذنوبه.


 

(1)     صحيح البخاري، برقم: (528)، وصحيح مسلم، برقم: (667).
(2)     فتح الباري لابن حجر، 2/ 11.
(3)     فتح الباري لابن حجر، 2/ 11-12.