بحث عن بحث

وعن النعمان بن بشير - رضي الله عنه- عن النبي - صلى الله عليه وسلم- أنه قال: (الدعاء هو العبادة)(1).

- وفي الصحيحين - واللفظ لمسلم- عن أبي بكر الصديق - رضي الله عنه- أنه قال: (يا رسول الله، علمني دعاء أدعو به في صلاتي وفي بيتي. قال: قل اللهم إني ظلمت نفسي ظلماً كثيرا، ولا يغفر الذنوب إلا أنت، فاغفر لي مغفرة من عندك، وارحمني، إنك أنت الغفور الرحيم)(2).

- وعن بريدة - رضي الله عنه- قال: (سمع النبي - صلى الله عليه وسلم- رجلا يقول: اللهم إني أسألك بأني أشهد أنك أنت الله لا إله إلا أنت، الأحد الصمد، الذي لم يلد ولم يولد، ولم يكن له كفواً أحد. فقال رسول الله - صلى الله عليه وسلم- لقد سأل الله باسمه الذي إذا سئل به أعطى، وإذا دعي به أجاب)(3).

- وعن أبي هريرة - رضي الله عنه- قال: سمعت رسول الله - صلى الله عليه وسلم- يقول: (والله إني لأستغفر الله وأتوب إليه في اليوم أكثر من سبعين مرة)(4).

- وعن ابن عمر- رضي الله عنهما- قال: (كنا نعد لرسول الله - صلى الله عليه وسلم- في المجلس الواحد مائة مرة: رب اغفر لي وتب علي، إنك أنت التواب الغفور)(5).

والآيات، والأحاديث في فضل الذكر، والدعاء، والاستغفار، كثيرة معلومة.

 

الهوامش:

 (1) الترمذي تفسير القرآن (3247)، أبو داود الصلاة (1479)، ابن ماجه الدعاء (3828)، أحمد (4/267). وصححه الألباني، ينظر: صحيح الجامع، برقم: (3407).

 (2) البخاري الأذان (799)، مسلم الذكر، والدعاء، والتوبة، والاستغفار (2705)، الترمذي الدعوات (3531)، النسائي السهو (1302)، ابن ماجه الدعاء (3835)، أحمد (1/4).

 (3) الترمذي الدعوات (3475)، أبو داود الصلاة (1493)، ابن ماجه الدعاء (3857)، أحمد (5/350). وصححه الألباني، ينظر: صحيح الترغيب والترهيب، برقم: (1640).

 (4) البخاري الدعوات (5948)، الترمذي تفسير القرآن (3259)، ابن ماجه الأدب (3816)، أحمد (2/341).

 (5) الترمذي الدعوات (3434)، أبو داود الصلاة (1516)، ابن ماجه الأدب (3814). وقال الترمذي: هذا حديث حسن صحيح غريب.