بحث عن بحث

ذكر ما بين التشهد والتسليم

 

(اللَّهُمَّ إِنِّي أَعُوذُ بِكَ مِنْ عَذَابِ الْقَبْرِ, وَأَعُوذُ بِكَ مِنْ فِتْنَةِ الْمَسِيحِ الدَّجَّالِ, وَأَعُوذُ بِكَ مِنْ فِتْنَةِ الْمَحْيَا وَفِتْنَةِ الْمَمَاتِ, اللَّهُمَّ إِنِّي أَعُوذُ بِكَ مِن الْمَأْثَمِ وَالْمَغْرَمِ)(1).

(اللَّهُمَّ اغْفِرْ لِي مَا قَدَّمْتُ, وَمَا أَخَّرْتُ، وَمَا أَسْرَرْتُ, وَمَا أَعْلَنْتُ، وَمَا أَسْرَفْتُ, وَمَا أَنْتَ أَعْلَمُ بِهِ مِنِّي, أَنْتَ الْمُقَدِّمُ, وَأَنْتَ الْمُؤَخِّرُ, لاَ إِلَهَ إِلاَّ أَنْتَ)(2).

(اللهم إني ظلمت نفسي ظلماً كثيرًا، ولا يغفر الذنوب إلا أنت، فاغفر لي مغفرة من عندك، وارحمني، إنك أنت الغفور الرحيم)(3).

(اللهم إني أسألك الجنة، وأعوذ بك من النار)(4).

(اللَّهُمَّ بِعِلْمِكَ الْغَيْبَ، وَقُدْرَتِكَ عَلَى الْخَلْقِ، أَحْيِنِي مَا عَلِمْتَ الْحَيَاةَ خَيْرًا لِي, وَتَوَفَّنِي إِذَا عَلِمْتَ الْوَفَاةَ خَيْرًا لِي, وَأَسْأَلُكَ خَشْيَتَكَ فِي الْغَيْبِ وَالشَّهَادَةِ, وَكَلِمَةَ الإِخْلَاصِ فِي الرِّضَا وَالْغَضَبِ, وَأَسْأَلُكَ نَعِيمًا لَا يَنْفَدُ, وَقُرَّةَ عَيْنٍ لاَ تَنْقَطِعُ, وَأَسْأَلُكَ الرِّضَاءَ بِالْقَضَاءِ, وَبَرْدَ الْعَيْشِ بَعْدَ الْمَوْتِ, وَلَذَّةَ النَّظَرِ إِلَى وَجْهِكَ, وَالشَّوْقَ إِلَى لِقَائِكَ, وَأَعُوذُ بِكَ مِنْ ضَرَّاءَ مُضِرَّةٍ, وَفِتْنَةٍ مُضِلَّةٍ, اللَّهُمَّ زَيِّنَّا بِزِينَةِ الْإِيمَانِ, وَاجْعَلْنَا هُدَاةً مُهْتَدِينَ)(5).

 

 


 


(1)      صحيح البخاري، الأذان، (833)، وصحيح مسلم، المساجد ومواضع الصلاة، (589).

 (2)      صحيح مسلم، صلاة المسافرين، (771).

 (3)      البخاري, الأذان, (834)، ومسلم, الذكر، والدعاء، والتوبة، والاستغفار, (2705)، الترمذي, الدعوات (3531)، النسائي السهو (1302)، ابن ماجه الدعاء (3835)، أحمد (1/4).

(4)      سنن أبي داود، الصلاة، (792).

 (5)      سنن النسائي، السهو، (1306)، و (1307).